المدى الضوئي الديناميكي للحساس الرقمي – نظرة أقرب

طرحت في الموضوع السابق نتاج تجربة لمعرفة المدى الديناميكي الضوئي لحساس رقمي واستخدمنا حساس الكاميرا نيكون دي 200 كمثال حتى نعرف طبيعة ذلك المدى.  هذه المرة سوف اطرح النتيجة بالتفصيل تلبية لطلب احد الاصدقاء.

 

قمت بتصوير سطح شبه ابيض ووضعت التركيز على اللا نهاية لتقليل التفاصيل. استخدمت فتحة ثابتة f/2.8   وآيزو ثابت 100  أما تغيير مستوى الضوء فكان بتغيير سرعة الغالق لكي نرى كيف تستطيع الكاميرا التقاط التدرجات الضوئية.

في كل صورة من الصور التالية تكون مقدمة الصورة هي الهيستوجرام وخلفية الصورة اقتطاع من الصورة نفسها لايضاح درجة الاضاءة.

 

في البداية وضعت سرعة الغالق مدة ثانيتين وهنا نلاحظ ان الكاميرا لم تستطع التقاط اي درجة لونية ولذلك خرجت التونات عن المدى الضوئي الديناميكي وبالتالي اصبحت الصورة بيضاء تماما. وهذا واضح من الخط الأسود المحاذي لمستطيل الهيستوجرام.

 

بزيادة  سرعة الغالق بمقدار وقفة (1 ثانية) نلاحظ ان جزء من ألوان السطح قد استطاع الحساس التقاطه.  سوف نستخدم اقل الدرجات الضوئية استضاءة في السطح كمرجع لقياس المدى الضوئي.  هنا نقطة القياس (نقطة الصفر) موضحة في الرسم.

 

وقفة أخرى وتدخل أجزاء أكبر من الوان السطح في المدى الديناميكي بشكل أكبر. (حتى الأن تحركت نقطتنا وقفة واحدة)

 

وقفة اضافية وتدخل جميع تدرجات السطح في المدى الديناميكي.  مازالت نقطتنا داخل المجال الديناميكي.  حتى الآن وصلنا الى وقفتين.

 

 

وقفة ثالثة

 

وقفة رابعة. هنا وصلنا الى منطقة مميزة حيث مقياس الكاميرا (ليس موضح هنا)  في هذه الصورة يؤشر على المنتصف وهذه تسمى منطقة (Zone 5) حسب تقسيم نظام ال Zone System  الذي وضعه انسل آدامز.  انا متأكد انكم متفاجئون الآن حيث المنطقة الوسطى على مقياس الكاميرا لم يضع الهيستوجرام في المنتصف تماما. سنتحدث في نهاية الموضوع عن هذا.

 

 

وقفة أخرى (سرعة الغالق 1/30).  تحركنا حتى الآن خمس وقفات كاملة من نقطة الصفر.

 

 

وقفة سادسة.

 

وقفة سابعة. ايضا قللنا التعريض بمقدار وقفة ( بزيادة سرعة الغالق الى 1/125)

 

وقفة ثامنة.

 الوقفة التاسعة.  هنا نقطتنا وصلت الى حدود المدى الضوئي الديناميكي وهذه هي آخر نقطة ضمن مجالنا.

 

وقفة عاشرة: نلاحظ هنا ان نقطة القياس خرجت من المدى الضوئي وبالتالي تأكدنا ان الوقفة السابقة (الوقفة التاسعة) هي آخر وقفة استطاع حساسنا التقاطها.

 

 

لم أضع وقفات اضافية حيث لا تخدم تلك الوقفات موضوعنا.

 

 

حقيقة لم اضع هذه التفصيلات فقط لبيان المدى الضوئي وانما لايضاح بعض الحقائق الأخرى.   قبل ان اكمل احب ان اعيد ببعض النقاط وهي:

 

1- عند قراءة الهيستوجرام فان الجزء الأيمن يمثل التدرجات الضوئية في مناطق السطوع

2- عند قراءة الهيستوجرام فان الجزء الأيسر يمثل التدرجات الضوئية في مناطق الظلال

3- كل خط طولي يمثل عدد البكسلات في تون لوني معين  (ارتفاع الخط يمثل عدد البيكسلات)

4- كلما زادت عدد الخطوط  فان صورتنا تحتوي على تونات أكثر (كلما عرض الجبال يعني تونات لونية أكثر)

 

اذن من ملاحظة الهيستوغرامات السابقة نلاحظ ان عرض الجبل في الوقفات الأخيرة أقل من عرضه في الوقفات الأولى.  وهذا يعني ان عدد التدرجات اللونية المخصصة لنفس الموضوع اصبح قليلا مقارنة بالوقفات الوسطى.  وهذا عمليا يعني ان مناطق الظلال سيحصل فيها تكسر واضح في التدرجات اللونية مما يفسر لنا انخفاض جودة الظلال بشكل عام في الصور الرقمية.

 

حسب مقياس الكاميرا فان سرعة 1/15  هي منطقة ال Zone 5   وبالتالي نلاحظ ان هناك خمس وقفات تم حشرها في منطقة اضيق من الهيستوغرام (القسم الأيسر)  وهذا هو السبب الحقيقي الذي جعل مصنعو الحساس يخصصون تونات اقل للوقفات الدنيا حيث الحساس سيلتقط وقفات أكثر في الظلال لكن بيتدرجات لونية سيئة جدا.

 

ايضا نلاحظ ان الحساس يخصص تدرجات لونية ممتازة للمناطق الوسطى الرمادية وبالتالي فان المصور يجب ان يحرص قدر الأمكان ان يكون موضوعه الرئيسي ضمن هذه الوقفات.

 

هناك أربع وقفات ضوئية فقط بدءاً من المنطقة (Zone 5)  وحتى منطقة السطوع  البيضاء تماما وبالتالي فان عدد الوقفات المخصص للمناطق الساطعة في الصورة الرقمية هو اقل من من المناطق المخصصة للظلال  لكن في نفس الوقت فان التدرجات اللونية فيه أكثر. ورغم ان هذا من صالح مناطق السطوع بالنسبة لعدد التدرجات الا ان ذلك يعني ان الصورة الرقمية معرضة لفقدان التونات الساطعة بشكل نهائي اسرع من فقدان التونات المظلمة.

 

النتيجة(اعادة):

1- هناك وقفات أكثر مخصصة للظلال لكنها محشورة في منطقة ضيقة مما يسبب تكسر في ظلال الصورة الرقمية وهذا لا يلاحظ عادة في الصورة بسبب ان عين الانسان تركز اكثر على مناطق السطوع. لكن مع التركيز على الظلال في اي صورة رقمية يمكننا بسهولة ملاحظة التكسر والتشوش في منطقة الظلال حتى على الايزو المثالي للحساس.

2- هناك تدرجات لونية أكثر لمناطق السطوع لكن ذلك على حساب الوقفات اي ان المناطق الساطعة تخرج من مدى  الحساس الرقمي  بسهولة جدا.

3- المدى الديناميكي الضوئي للحساس الرقمي الذي تم اختباره هو 9 وقفات.

 

وأخيرا احب ان انوه ان هذه الثلاث نتائج قرأتها سابقا في كتاب لتشريح ال RAW    وكذلك في أحد المواقع لكنني ولأول مرة اختبرها بنفسي.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Advertisements

0 thoughts on “المدى الضوئي الديناميكي للحساس الرقمي – نظرة أقرب

  1. شكرا أبا يوسف على اعادة التجربة مرة أخرى ..

    من هذه التجربة و من خلال فهمي لنتيجة تسجيل الحساس الرقمي للكمرة ، أفهم الآتي :

    1- منطقة السطوع : تعطيني ألوان أكثر من خلال قراءتنا لعرض الموجة العريض نسبيا .. وقد أفقد بعض البيانات بسبب زيادة التعريض ، خصوصا كلما ابتعدت عن منطقة الوسط ( منظقة الرمادي ).
    2- منطقة الرمادي : تعطيني ألوان أكثر + وتباين أكثر ( بسبب موقعها الوسط من مناطق السطوع ومناطق الظلال )
    3- منظقة الظلال ، تعطيني ألوان أقل ، أيضا من خلال عرض الموجة القصير نسبيا ..

    ولكن ، كيف يمكن أن يستفيد المصور من هذه المعلومة ، في سبيل الوصول الى أفضل نتيجة تصوير ، وللأستفادة القصوى من امكانات السينسور أو الحساس الضوئي في تسجيل الضوء ؟

    الله يعينك على أسئلتي 🙂

    إعجاب

  2. كلامك صحيح باستثناء جزئية التباين في النقطة الثانية. ليس من الضروري ان يكون التباين أكثر في منطقة الرمادي بسبب موقعه في الوسط لكن بالتأكيد ستحصل على تدرجات لونية أكبر.

    ويستفيد المصور من هذه المعلومة بان يهتم بوضع الموضوع الرئيسي حيث التدرجات اللونية الأكثر.

    ايضا هذا حسب هذه النتائج اذا كان المنظر لا يحتوي على أجزاء في مناطق السطوع فانه من الأفضل رفع التعريض بمقدار من نصف وقفة الى وقفة لزيادة تدرجات الألوان.

    سلام….

    إعجاب

  3. شكرا ابا يوسف
    متابع لك باهتمام
    مما فهمت ان هذا ينطبق على d200 فقط دون سواها
    هل يختلف غيرها كثيرا وبالاخص من هم في فستواها من الكاميرات
    هل هناك عوامل اخرى كنوع العدسه والمعالج الذي تعمل به الكاميرا

    إعجاب

  4. العفو عزيزي خالد…

    نعم هذا ينطبق على D200 لكن اغلب الكاميرات الرقمية في مستواها وجيلها قريبة من ذلك المدى حيث تقنياتها متقاربة جدا….

    العدسة ليس لها علاقة بالموضوع
    المعالج ليس له تأثير مباشرة بالمدى الديناميكي لكن له تأثير بتوزيع التونات في مناطق الظلال والسطوع وكذلك دقة تحويل الألوان

    تحياتي….

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s